جمعه، 26 آبان 1396 / 2017 November 17
اسم
البريد الإلكتروني
رسالة إلى المستلم
ایمانی ، اسدالله

أبصر آية الله الحاج الشيخ أسد الله إيماني النور سنة 1947م في مدينة كازرون في وسط أسرة معروفة بتدينها وولائها لأهل بيت النبي الأكرم (ص). وكان جدّه المرحوم أسد الله كربلائي قد بلغ الذروة في التدين والورع والمعرفة حتى بات يلقب بالمقدس الكربلائي، أمّا والده فهو المرحوم حجّة الإسلام والمسلمين الحاج الشيخ محمد صادق إيماني والد الشهيد نصر الله إيماني، وكان من الشخصيات المعروفة بالوجاهة والتدين في مدينة كازورن والمدن والقرى المحيطة بها.

أتمّ آية الله إيماني دراسته الابتدائية في مسقط رأسه مضافاً إلى ثلاث سنين من مرحلة المقدمات حضر فيها على يد العلماء ورجال الدين في نفس المدينة. ومع إطلالة العام 1962م وبعد مرور عدّة شهور على رحيل آية الله العظمى السيّد البروجردي توجّه الشيخ إلى مدينة قم المقدسة حيث بقي هناك حتى العام 1965م مواصلا الدراسة فيها وتلقي العلوم والمتون المتعارفة فيها من قبيل شرح اللمعة والقوانين والرسائل والمكاسب وكفاية الأصول ومنظومة السبزواري، على يد كبار المشايخ والأساتذة منهم الآيات: محمد تقي ستوده، والشيخ صلواتي، وشب زنده دار، ومحمد فاضل لنکراني، والشيخ مکارم الشيرازي، والشيخ جعفر السبحاني، وإعتمادی والسيّد محمد باقر سلطاني طباطائي. وبعد التخرّج من مرحلة السطوح الحوزية شرع بحضور الدراسات العليا (البحث الخارج) فقهاً وأصولاً عند كلّ من: آية الله العظمی السيّد محمد محقق داماد، آية الله العظمی الميرزا هاشم الآملي، آية الله العظمی السيّد محمد رضا الكلبايكاني وآية الله العظمی الشيخ مکارم الشيرازي، مثابراً على الحضور والمتابعة حتى نال درجة الاجتهاد.

لم يتخلف الشيخ إيماني عن ركب الدراسات العقلية والفلسفية حيث تلمّذ في هذا المضمار على يد كلّ من المرحوم آية الله الحاج الشيخ يحيى الأنصاري وآية الله جوادي آملي. مقارنا ذلك بالانتهال من المباحث الأخلاقية لآية الله شب زنده دار التي أولاها الشيخ إيماني عناية خاصّة واهتماماً فائقاً، منتهزاً الفرصة للاستفادة القصوى من الأبحاث العلمية والاجتماعية والسياسية لكلّ من آية الله العظمى الشيخ مكارم الشيرازي والمرحوم ربّاني شيرازي.

تصدّى آية الله إيماني للتدريس في كلّ من الحوزة العملية في قم المقدسة ومدينتي كازرون وبوشهر، وبعد انتصار الثورة الإسلامية نال مقعداً للتدريس في جامعة شيراز وكان ذلك متزامناً مع تصدية لممثلية الولي الفقيه في الجامعات الشيرازية.

حصل آية لله إيماني من الكثير من العلماء الكبار على إجازة الحديث والرواية مع الإذن بالتصدي للأمور الحسبية. ومن النشاطات العلمية البارزة للشيخ إيماني مشاركته في تنظيم وتدوين تفسير "الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل" وتقريره للأبحاث التي كان يلقيها آية الله العظمى مكارم الشيرازي على تلامذته في مرحلة الدراسات العليا، مضافا إلى تأليف مجموعة من الرسائل في الخمس والإرث والتقية والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

المسؤوليات والخدمات

تصدّى الشيخ آية الله إيماني للكثير من المسؤوليات وأسدى الكثير من الخدمات منها:

- أصدر الإمام الخميني (رحمه الله) حكماً بتعيينه ممثلا له وإماماً للجمعة في مدينة كازورن.

- أوّل ممثل لقائد الثورة الإسلامية (دام ظله) في كلّ من جامعة شيراز وكلية الطب فيها.

- ممثل أهالي محافظة فارس في مجلس خبراء القيادة لأربع دورات متوالية.

- ممثل الولي الفقه وإمام جمعة مدينة بوشهر.

- ممثل الولي الفقيه وإمام جمعة شيراز.

نام پدر
سال تولد
محل تولد
ساکن
نماینده استان
فارس
نام مهم‏ترین اساتید درس خارج
نام تخصص‏هاى علمى (غیر از فقه و اصول)
نام مهم‏ترین آثار علمى
فعالیت‏هاى علمى
مسئولیت كنونی
مسئولیت قبلى
پست الكترونیكی
اسم الأب
تاریخ الولادة
محل الولادة
محل الإقامة
ممثل محافظة
فارس
أبرز أساتذة خارج الفقه
التخصصات العلمیة
أهم عناوین الآثار
النشاطات العلمیة
المسئولیة الحالیة
المسئولیة السابقة
برید الإلکترونی
ParentName
BirthDate
BirthPlace
LivePlace
ProvinceId
آذربایجان شرقی
ImportantLessonTeacherName
OtherProficiency
ScientificWorks
ScientificActivities
CurrentLiability
PreviousLiability
Email
إرسال الرأی
المؤلف
النص
*