پنج شنبه، 31 مرداد 1398 / 2019 August 22
اسم
البريد الإلكتروني
رسالة إلى المستلم
امینیان(ره)، مختار

ترجم الشيخ مختار أمينيان لنفسه مشيراً إلى ولادته في قرية "فتيدة" التابعة لمدينة لنكرود في العام 1926م في وسط أسرة مؤمنة عرفت بولائها لأهل بيت النبي الأكرم (ص) وكان أبوه من صغار مالكي الأراضي ويحترف الزراعة لتأمين ما تحتاج إليه الأسرة مضافاً إلى ما يحصل عليه من ناتج قليل قبالة إجارته للأراضي الزراعية.

دخل الشيخ أمينيان الكتاتيب لتعلم القراءة والكتابة ثم انضم بعدها إلى المدرسة الابتدائية التي تبعد عن قريته ما يقرب من الأربعة كيلومترات ليكمل الدراسة فيها بعد معاناة شاقة. وبعد مضيّ فترة زمنية على تخرّجه من المدرسة رغب في الانضمام إلى مقاعد الدراسة الدينية وذلك بسبب الجو الديني المهيمن على العائلة، وقد تقارن ذلك مع الفترة التي كانت فيها إيران ترزح تحت أحتلال دول الحلفاء الذي انعكس سلباً على الحياة الاجتماعية والسياسية والثقافية والاقتصادية في البلاد.ومع حلول العام 1944م وبتشجيع وحث من عائلته شدّ الشيخ رحاله متوجّها صوب مدينة قم المقدسة وكانت دراسته لمقدمات العلوم الحوزوية قد تقارنت مع مجيئ السيّد آية الله العظمى البروجردي إلى قم، فكان الشيخ من ضمن الجماهير التي تشرّفت باستقبال ذلك العالم الكبير بكل شوق وحفاوة وتكريم.واصل آية الله الشيخ أمينيان الدراسة قرابة التسع سنين طوى خلالها كتاب جامع المقدمات والسيوطي، والحاشية، وشرح الشمسية، والمطوّل، وشرح اللمعة، والقوانين، وشرح تجريد الاعتقاد، والرسائل، والمكاسب، وشرح منظومة السبزواري وكفاية الأصول، بدقة وعناية شديدين. ومع الفراغ من مرحلتي المقدمات والسطوح شرع بحضور حلقات الدراسات العليا (البحث الخارج) على يد آية الله العظمى السيّد البروجردي الذي كان يلقي دروسه في موضوع الطهارة من الفقه، وحضر عند السيّد الإمام (رحمه الله) دروسه في مادة أصول الفقه حيث واصل الدراسة على العلمين الكبيرين قرابة العشر سنين. وكان في الوقت نفسه يحضر دروس العلامّة الطباطبائي. ومن العلماء الذين تلمّذ عليهم أيضا: آية اللّه محقق داماد، آية اللّه السيّد محمد رضا الكلبايكاني، آية اللّه المرعشى النجفي، آية اللّه شريعتمداري، آية اللّه الحاج الشيخ عبد النّبيّ العراقي، آية اللّه السيّد مرتضى مرتضوي جيلاني لنكرودي، آية اللّه ميرزا هاشم آملي وآية اللّه بهجت الجيلاني.وكان الشيخ أمينيان يجمع بين الدرس والتدريس في آن واحد حيث تصدّى لتدريس المتون الدرسية المقررة لمرحلة السطح الحوزوي لأكثر من مرّة وفي عدّة أماكن خاصّة في مدرسة المرحوم آية الله السيّد الكلبايكاني ومدرسة حقّاني اللتين عرفتا باحتضانهما للكثير من الطلبة الأذكياء والموهوبين.وقد أشار الشيخ أمينيان إلى حبّه وإخلاصه للإمام الخميني والذي غمر قلبه وهيمن على جميع جوانحه الأمر الذي صيّر منه مؤازراً ومدافعاً عن الإمام في حركته ضد السلطة البهلوية وذلك سنة 1962م وبالخصوص بعد رحيل السيّد البروجردي، فكان يتابع حركة الثورة ويتقصّى أخبارها من القريب والبعيد. وفي الوقت نفسه كان يمارس عمله التبليغي والإرشادي في القرى والمدن الإيرانية، وكان يقوم بنشر البيانات والإعلانات التي تصدر من الإمام رحمه الله وما يخصّ الثورة، في أوساط المؤمنين في محافظة جيلان معلنا عن دعمه ومؤازرته للإمام وحركته الثورية ضد السلطة البهلوية، وكان من الروّاد في هذا المجال، الأمر الذي كلفه الكثير من الملاحقة والتهديد من قبل السافاك إلا أنهم ولله الحمد وبسبب ضعف النظام والانطلاقة الكبرى والامواج الهادرة للثوار لم يتمكن من تنفيذ تهديدهم للشيخ أمينيان.وبعد انتصار الثورة الإسلامية استجاب الشيخ لطلب المؤمنين من أبناء مدينة رشت منتقلا بعائلته إلى هناك ليتصدى للوعظ والإرشاد وإقامة الجمعة والجماعة في مسجد كلشن.وكان الإمام الراحل (رحمه الله) قد أصدر حكما بتعيينه ممثلا عنه في جامعة جيلان.

نام پدر
سال تولد
محل تولد
ساکن
نماینده استان
گیلان
نام مهم‏ترین اساتید درس خارج
نام تخصص‏هاى علمى (غیر از فقه و اصول)
نام مهم‏ترین آثار علمى
فعالیت‏هاى علمى
مسئولیت كنونی
مسئولیت قبلى
پست الكترونیكی
اسم الأب
تاریخ الولادة
محل الولادة
محل الإقامة
ممثل محافظة
گیلان
أبرز أساتذة خارج الفقه
التخصصات العلمیة
أهم عناوین الآثار
النشاطات العلمیة
المسئولیة الحالیة
المسئولیة السابقة
برید الإلکترونی
ParentName
BirthDate
BirthPlace
LivePlace
ProvinceId
آذربایجان شرقی
ImportantLessonTeacherName
OtherProficiency
ScientificWorks
ScientificActivities
CurrentLiability
PreviousLiability
Email
إرسال الرأی
المؤلف
النص
*